الرئيسية » أهم الأخبار » النظام السوري يعلن سيطرته الكاملة على مدينة القصير بعد أسابيع من الاشتباكات

النظام السوري يعلن سيطرته الكاملة على مدينة القصير بعد أسابيع من الاشتباكات

 

أعلن النظام السوري الأربعاء 5 يونيو/حزيران سيطرته الكاملة على القصير، بعد أيام من إعلانه السيطرة على 70% من المدينة وتكذيب الجيش الحر لادعاءاته آنذاك، فيما نقلت الوكالات عن مقاتلين من المعارضة انسحابهم من المدينة بعد مذبحة ارتكبتها قوات النظام وميليشيا حزب الله بالمئات.

وتستمر المعارك على أشدها في مدينة القصير بحمص بين قوات النظام السوري وميليشيا حزب الله اللبناني من جهة والجيش الحر من جهة ثانية، حيث أعلنت وسائل إعلام النظام أن قوات الأسد سيطرت على المدينة بشكل كامل فيما لم تؤكد وتنفي أي مصادر من الجيش الحر والمعارضة صحة هذه الأنباء.

وبحسب المرصد السوري فإن طيران النظام لم يوقف غاراته على القصير، الأمر الذي دفع إلى إطلاق دعوات ومناشدات إلى المنظمات الإنسانية بالتدخل على وجه السرعة لتقديم الإغاثة والمساعدات لآلاف المحاصرين في المدينة بسبب نقص المواد الطبية بشكل شبه كامل من المستشفيات التي تغص بالجرحى.

وفي دمشق، أفادت لجان التنسيق أن قصفا عنيفا بقذائف الهاون استهدف مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين ترافق مع اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات النظام بالقرب من مبنى البلدية. كذلك أدى قصف عنيف بالهاون من قبل قوات النظام حي الحجر الأسود إلى دفع العديد من العائلات إلى ترك منازلهم.

أما في ريف دمشق، وتحديداً في معضمية الشام، فاستخدمت قوات النظام كافة أنواع المدفعية والصواريخ ودبابات الشيلكا ترافقاً مع اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر وقوات النظام المدعومة بميلشيات حزب الله على الجبهة الجنوبية الغربية للمدينة.

وفي دير الزور، تعرضت معظم أحيائها لقصف عنيف براجمات الصواريخ من قبل اللواء 127. وفي درعا قصفت قوات النظام مدينة بصر الحرير براجمات الصواريخ وقذائف الهاون مستهدفة الأحياء السكنية مما أدى إلى تدمير عدد كبير من المنازل.

شاهد أيضاً

3_26_201774258PM_10647220891

توقيف معارض روسي خلال مظاهرة ضد الفساد في موسكو

أوقفت الشرطة الروسية، الأحد، المعارض ألكسي نافالني، خلال مشاركته في مظاهرة وسط العاصمة موسكو للتنديد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *