الرئيسية » تكنالوجيا » من الآن فصاعداً لست بحاجة لاستبدال هاتفك الآيفون.. كيف؟

من الآن فصاعداً لست بحاجة لاستبدال هاتفك الآيفون.. كيف؟

9428f9d8-7de2-402c-909b-217d952f1b3e

منذ طرح أول آيفون في الأسواق قبل 11 عاماً، كانت استراتيجية شركة آبل تقوم على طرح تحديث أساسي لطرازاتها كل سنة تقريبا، وتستخدم تكتيكات كثيرة لدفع العملاء إلى التخلي عن هواتفهم القديمة واستبدالها بالطراز الأحدث.

هذه الاستراتيجية استنفدت قدرتها على ما يبدو، والآن، في ظل المبيعات المخيبة للهواتف الأحدث من “آبل”، لاسيما IPHONE XR.

لذا تتجه الشركة نحو طريقة جديدة لتحقيق الإيرادات، تقوم على إرضاء مستخدمي #آيفون ، وبيعهم المزيد من الخدمات، مثل الموسيقى والتطبيقات، بدلا من دفعهم إلى شراء أجهزة جديدة.

هذه الاستراتيجية قد تحل مشكلة آبل، لكنها خبر سيئ لمورديها. فمع بيع كل هاتف يستفيد المورّدون لمرة واحدة، في حين تستطيع شركة Apple توليد مئات الدولارات الإضافية من الهاتف.

وهذا ما يفسر النتائج المالية الأخيرة لـ ” #آبل “، إذ أعلنت الشركة عن عدم زيادة مبيعات iPhones ولكن إيراداتها ارتفعت بنسبة 29% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

هذا التغيير في سوق الهواتف الذكية سيزيد متوسط الفترة لتغيير الهاتف إلى طراز أحدث 6 أشهر إلى 3 سنوات، ما قد يسمح لآبل برفع أسعار هواتفها الجديدة. ما سيساعدها أيضا على تلبية أهدافها المتعلقة بالحفاظ على البيئة من خلال التخفيف من الأجهزة غير المستخدمة.

إضافة إلى ذلك، الحفاظ على الهاتف لفترة أطول قد يشجع العملاء على الاشتراك بخدمات أكثر.

ليس ذلك فحسب وإنما كذلك تستفيد آبل بطريقة أخرى أيضا. فإذا تضاءلت مبيعات iPhone تخفض آبل طلبياتها من الموردين، ما يزيد من المخزون لديهم، ويجعلهم في موقف أضعف في الجولات المقبلة من التفاوض مع آبل، ويجبرهم على خفض أسعارهم.

شاهد أيضاً

ac902a1d-86c7-4cc4-bb8b-c0737de33e6e

الاتصالات: إعلان اسم المشغل الافتراضي الرابع في فبراير المقبل

افاد رئيس قطاع الاتصالات والمنافسة في هيئة الاتصالات عادل حيات أن الإعلان عن اسم الشركة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *