الرئيسية » الاقتصاد » الكويت تحقق فائضاً مالياً بنحو 13.5% خلال 2018

الكويت تحقق فائضاً مالياً بنحو 13.5% خلال 2018

866944-1

قال محللون في موقع اكسبيرت انفستور انهم بعد زيارة بحثية في 2017 للكويت شعروا بالثقة في الاقتصاد الكويتي، الذي كان في وضع أفضل بعد الأضرار التي تعرض لها جراء الأزمة المالية عام 2008.

وبالرغم من الإشارات الإيجابية والتحسينات المهمة التي حققتها الشركات بهدف الانتقال من الادراج على مؤشر فوتسي راسل الى مؤشر الاسواق الناشئة، فإنهم شعروا بالارتياح لانضواء سوق الكويت للأوراق المالية تحت مظلة مؤشر فوتسي للأسواق الناشئة.

وقالت المحللة في الموقع ايونا دينت احد اعضاء الفريق الذي زار الكويت ان مؤشر المخاطر مقابل العائد اصبح أكثر جاذبية، حيث يستمر النظام المصرفي في التعافي مع اتساع هوامش الربح نتيجة ارتفاع أسعار الفائدة، ونمو القروض والتحسن المستمر في جودة الأصول، فضلا عن استقرار الاقتصاد فيما أصبحت الشركات واثقة من النظرة المستقبلية الكلية.

وأضافت انه يتعين على الكويت تحقيق فائض مالي بحوالي 13.5% هذا العام في ضوء سعر النفط الحالي، وتحقيق فائض في الحساب الجاري بنسبة 12%.

وأوضحت ان ثقتها تحسنت في القطاع المصرفي إلى حد كبير، حيث إن الإنفاق على المشروعات وما يرتبط به من نمو للقروض يحقق زيادة ملحوظة، مع عودة مخصصات خسائر القروض الى المستوى الطبيعي على المدى المتوسط.

أما على المدى الطويل فإنه يتعين مراقبة وضع قوانين الرهن العقاري والزيادة في تفضيل الخدمات المصرفية الإسلامية – وكلاهما قد يكون محفزا كبيرا لشركات معينة.

وذكرت ان ثمة شركات تتمتع بدرجة عالية من الحوكمة وفرص النمو، وقد دأبنا على رفع مخصصاتنا تدريجيا وهي الآن تصل إلى ما يقارب 20% من محافظنا الاستثمارية.

ان المعاملات في الأوراق المالية المقومة بالعملات الأجنبية تخضع لتقلبات أسعار الصرف، الامر الذي قد يؤثر على قيمة استثمار ما.

ويمكن أن تكون العوائد أكثر تقلبا من الأسواق الأخرى الأكثر تطورا بسبب التغيرات في السوق والظروف السياسية والاقتصادية.

وتعتبر الاستثمارات أقل سيولة من تلك المتداولة في أسواق أكثر رسوخا.

شاهد أيضاً

bcb89ec0-7d0d-46eb-b190-700d2139125b

#الكويتيون ثالث أكبر مشتر للعقارات بـ #تركيا .. أكتوبر الماضي

أظهرت بيانات احصائية اليوم الأربعاء أن الكويتيين جاؤوا في المرتبة الثالثة بعد العراقيين والايرانيين من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *