الرئيسية » محــليــات » إشهار جمعية الوفرة التعاونية.. قيد الدراسة

إشهار جمعية الوفرة التعاونية.. قيد الدراسة

3f69b42d-314f-403f-8492-3295f2dbd86b

كشف الوكيل المساعد لشئون التعاون بوزارة الشئون الاجتماعية عبد العزيز شعيب أن طلب تسجيل جمعية الوفرة التعاونية الاستهلاكية بصدد الدراسة من قبل الإدارة المختصة بالوزارة في ضوء الشروط المنصوص عليها بالقانون،مشددا انه لا يمكن التعامل حاليا مع طالبي تسجيل الجمعية ما لم تتم الموافقة على طلبهم والقيام بإجراءات إشهار الجمعية وفق الإجراءات القانونية المقررة في هذا

جاء ذلك في تصريح صحفي ادلى به شعيب توضيحا لما تم تداوله مؤخرا بشأن تسليم فرع الغاز ومبنى السوق المركزي إلى جمعية الوفرة الزراعية مشيرا الى ان الوزارة ارتأت أن تقوم في الوقت الراهن بتسليم فرع الغاز ومبنى السوق المركزي مؤقتا الى جمعية الوفرة الزراعية بناء على توصيات الجهات الحكومية القائمة على انشاء مبنى جمعية الوفرة التعاونية حيث سيتم تسليمها الفرع والمبنى فور إشهارها وذلك حرصا من الوزارة على الحفاظ على الممتلكات العامة بتوفير من يتعهد بها ويقوم بصيانتها.

وأكد شعيب بأن الوزارة حريصة على دعم العمل التعاوني وهو ما يعكسه تزايد عدد الجمعيات التعاونية المشهرة خلال السنوات القليلة الماضية حيث قارب العدد (9) جمعيات خلال ثلاث سنوات فقط وخاصة في المناطق الحديثة وهو ما سيساهم في تقريب الخدمات من أهالي وساكني هذه المناطق.

وفيما يتعلق بخلو اسواق إحدى الجمعيات التعاونية من الخضار والفواكه أكد شعيب بأن الوزارة ممثلة بقطاع التعاون وفرق التفتيش عملت على معالجة الامر بالسرعة الممكنة من خلال التنسيق بين الجمعية والموردين لغاية تزويد الأسواق بالسلع المطلوبة وهو ما تم فعلا حيث عاد نسق تزويد الجمعية بهذه السلع إلى مستواه الطبيعي.

وشدد شعيب بأن الوزارة تراقب في نطاق مهمة الإشراف على الجمعيات التعاونية التزام هذه الجمعيات بمسؤولياتها تجاه أهالي وساكني المناطق التي تتبعها من حيث تلبية احتياجاتهم من السلع والخدمات بالأسعار والجودة المطلوبين وهو غاية العمل التعاوني.

شاهد أيضاً

6b3d1075-32cd-4801-a96a-b400a5778e33

صور| مواقع الغيوم والبروق من الرادار والاقمار الصناعية

نشر مراقب الاتصالات والمعلومات ورئيس لجنة الجودة ISO في الأرصاد الجوية صلاح الانصاري عبر صفحته …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *