الرئيسية » خارجيات » ميدان التحرير يستعد لاستقبال جمعة خلع الإخوان

ميدان التحرير يستعد لاستقبال جمعة خلع الإخوان

 

أعلن عدد من الأحزاب والقوى السياسية في مصر عن مشاركتها في المظاهرة ‘المليونية’، التي دعت إليها المعارضة اليوم الجمعة تحت شعار ‘العودة للميدان وخلع الإخوان’، ضمن دعوات متزايدة لثورة جديدة لإسقاط الرئيس محمد مرسي، وحكم جماعة ‘الإخوان المسلمين.’
ودعت ‘القوى الثورية’ كافة أبناء الشعب المصري إلى ‘الزحف’ لميدان التحرير، بوسط العاصمة المصرية القاهرة، بهدف ‘استكمال’ ثورة 25 يناير 2011، التي أطاحت بنظام الرئيس السابق، حسني مبارك، و’التخلص من حكم الإخوان’، والمطالبة بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.
ومن المقرر أن تنظم قوى المعارضة، بحسب تقارير إعلامية، عدداً من المسيرات السلمية، تنطلق إحداها من ‘دوران شبرا’ شمال القاهرة، فيما تنطلق أخرى من أمام ‘مسجد مصطفى محمود’ بالجيزة، على أن يتجمع المتظاهرون في ميدان التحرير، بعد صلاة الجمعة.
وأعلن حزب ‘الدستور’، بقيادة المعارض البارز محمد البرادعي، الحائز على جائزة ‘نوبل للسلام’، عزمه تقديم ‘كل أشكال المساندة الممكنة’، لدعم ‘حملة تمرد’، التي تستهدف جمع 15 مليون توقيع على بيان سحب الثقة من الرئيس محمد مرسي، والدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة.
ودعت أمانة ‘العمل الجماهيري’ بالحزب، في بيان حصلت عليه CNN بالعربية، أعضاء الحزب وجماهير الشعب المصري إلى المشاركة في أي من المسيرتين اللتين ستنطلقان من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين، ومن دوران شبرا، وصولاً إلى ميدان التحرير.
كما أعلن حزب ‘الإصلاح والتنمية’ مشاركته في مليونية الجمعة، وقال إن ‘النظام الحاكم أخفق في تحقيق طموحات الشعب المصري، التي تطلع لها بعد ثورة مجيدة، دفع ثمنها بأغلى ما يملك من دماء خيرة شبابه، الذين خرجوا ينادون بأبسط حقوقهم في العيش والحرية والعدالة الاجتماعية.’
وأضاف الحزب، في بيان أوردته وسائل إعلام رسمية، أنه سيشارك ‘احتجاجاً على تردى الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية، وما وصلت إليه مصر من حال سيء للغاية، بسبب سياسات الرئيس وجماعته، الذين لا يملكون الخبرة الكافية لإدارة بلد بحجم مصر.

شاهد أيضاً

547202_e

رئيس الفلبين: الحملة ضد المخدرات مستمرة

تعهد الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي أثناء خطابه السنوي أمام البرلمان الإثنين، بالمضي في حربه على …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *