الرئيسية » منوعات » آكل قلب الجندي السوري: انتقمت لضحايا بشار

آكل قلب الجندي السوري: انتقمت لضحايا بشار

 

أثار مقطع فيديو يظهر أحد مقاتلي المعارضة في سوريا، وهو يقوم بشق جثة جندي من الجيش النظامي، وينهش قلبه، انتقادات دولية واسعة باعتبار أنه يشكل “جريمة حرب”.

يأتي ذلك في الوقت الذي ندد فيه الائتلاف الوطني للمعارضة السورية بالتسجيل المصور، في حال إذا ما تم التأكد من حقيقته. ونشرت مجلة (التايم) الأميركية مقابلة مع المقاتل الذي عرف بأنه خالد الحمد (أبو صقار) حيث دافع عن قيامه بالتمثيل بجثة الجندي.

وفي التفاصيل، قالت المفوضة السامية لحقوق الإنسان، نافي بيليه، في بيان، إن التمثيل بالجثث أثناء الصراعات هو “جريمة حرب”، وذكرت أن الفيديو الذي ظهر من سوريا، ويبدو أنه لأحد قادة مقاتلي المعارضة يشق جثة جندي، ويقضم قلبه، “يصور عملاً بشعاً للغاية.”

وفيما ذكرت المسؤولة الدولية، أن التحقق من صحة ما ورد في الفيديو غير ممكن في الوقت الحالي، فقد حثت جماعات المعارضة المسلحة في سوريا على “فعل كل ما يمكن، لوقف مثل تلك الجرائم الفظيعة”، وشددت على ضرورة أن تحقق جماعات المعارضة في تلك الحادثة.

من جهتها، قالت منظمة (هيومان رايتس وتش) أنها راجعت “أدلة مصورة” تظهر ما بدا أنه قائد من كتيبة “عمر الفاروق المستقلة” المعارضة في سوريا، بصدد تشويه جثة أحد المقاتلين المساندين للحكومة، وقام الشخص الذي يظهر في الفيديو بقطع قلب وكبد الجثة، مستخدماً “عبارات طائفية مسيئة للعلويين.”

ولفتت المنظمة الحقوقية التي مقرها نيويورك، في بيان لها إلى أن نفس الكتيبة، التي ليس من المعروف ما إذا كانت تعمل تحت قيادة “الجيش الحر”، كانت قد تورطت في “قصف عشوائي عبر الحدود لبلدات القصر وحوش السيد اللبنانيتين”، في نيسان (أبريل) الماضي.

وجددت هيومان رايتس وتش دعوة مجلس الأمن، التابع للأمم المتحدة، لأن يحيل ملف سوريا إلى المحكمة الجنائية الدولية، لضمان المحاسبة على جميع جرائم الحرب، والجرائم ضد الإنسانية.

ونشرت مجلة التايم الأميركية مقابلة مع قيادي في صفوف المعارضة السورية المسلحة يدعى خالد الحمد دافع فيها عن قيامه بالتمثيل بجسد أحد جنود الجيش الحكومي السوري. وأقر خالد الحمد والمعروف بـ (أبو صقار) بقيامه بتقطيع جثة عسكري نظامي وانتزاع أعضاء من جسده. وقال إنه أقدم على ذلك رداً على ما وصفه بالفظائع التي ارتكبتها قوات الرئيس السوري بشار الاسد.

وقال أبوصقار: “أنتم لا ترون ماذا يفعلون بنا. ولا تعيشون ما نعيشه. أين أخوتي، أصدقائي، بنات جيراني اللواتي اغتصبن؟”. وكشف أبوصقار للمجلة عن احتفاظه بمقطع فيديو آخر يقوم فيه بتقطيع جثة “شبيح” في إشارة إلى أحد عناصر الميليشيات الموالية للحكومة السورية.

شاهد أيضاً

761913-1

بهذه الخطوات الثلاث البسيطة ستعيش حياة صحية وسعيدة

أعلن المقدم الإذاعي، إريك زيمر، أنه وبعد الحديث مع ما لايقل عن 200 من أساتذة …

تعليق واحد

  1. عبدالرزاق عبدالكريم

    عمل مقزز ومؤسف أن يكون بين السوريين أمثال أمثال هذا الوحش الحاقد , أشعر بالعار بأن يكون هذا سوري لأننا كنا ولا زلنا نفتخر بسوريتنا وحضارتناالمترسخة بالبشرية منذ 7000 سنه , ياسوريين ياشعب الحضار أن مايحدث في بلادكم لايمت للحضارة بأي صلة فالعالم المتحضر يغير نظامه بالحوار وبالأنتخابات وليس بلبندقية السلاح وشراءالذمم والضمائر, لابد لك السوريين من الوقوف خلف جيشهم البطل الذي يدفع الثمن في اطلطدططططفاع عن بلدنا ووحدته وبقائه , سوريالن تبقى سوريا مالم يبقى جيشها البطل وبقيادة الرئيس بشار

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *