الرئيسية » الاقتصاد » بيتك: القطاع العقاري في أمريكا ماض في الإنتعاش

بيتك: القطاع العقاري في أمريكا ماض في الإنتعاش

 

كويت نيوز: توقع بيت التمويل الكويتي (بيتك) أن يمضي القطاع العقاري بالولايات المتحدة الامريكية في حالة الانتعاش خلال العامين المقبلين عقب سنوات من التراجع والركود امتدت لخمس سنوات.

وقال (بيتك) في تقريره الاقتصادي الصادر عن (شركة بيتك للابحاث المحدودة) اليوم ان ارتفاع وتيرة أسعار المنازل وبيانات المبيعات المشجعة وانخفاض المعروض هناك يشير الى استمرار القطاع العقاري في تعافيه لاسيما ان التحسن “الايجابي” في مبيعات المنازل سيكسب القطاع مزيدا من القوة مستقبلا.
وأضاف انه مع استمرار الاحتياطي الفدرالي في الابقاء على أسعار الفائدة عند معدلات منخفضة فإن الانتعاش سيستمر خلال العامين المقبلين مبينا ان 2012 كان عاما بارزا بالنسبة للولايات المتحدة لناحية الاستثمار في العقارات التجارية حيث زاد المستثمرون في هذا القطاع مع استقرار العوائد فيه.
وأوضح ان أنشطة المعاملات في العام 2012 عادت الى متوسط الوتيرة التي كانت عليها في العامين 2004 و 2005 ووصل مجموع مبيعات العقارات في الولايات المتحدة من قبل الافراد والمعاملات على مستوى الشركات والمحافظ في قطاع العقارات التجارية الى 7ر261 مليار دولار أمريكي للسنة ما يمثل زيادة بنسبة 35 في المئة على أساس سنوي.
ورأى (بيتك) في تقريره الاشارات متواصلة للاعلان عن تعافي القطاع العقاري في الولايات المتحدة في وقت يواجه سوق الاسكان حاليا زيادة في الطلب من الداخلين الجدد الى السوق اضافة الى زيادة أنشطة الاقراض وانخفاض أسعارالفائدة فضلا عن تقلص حجم المعروض من المساكن.
وبين ان مبيعات المنازل الجديدة من نوعية منازل الأسرة الواحدة انخفضت في شهر فبراير الماضي بنسبة 6ر4 في المئة على أساس شهري لتصل الى 411 ألف وحدة حيث تم تعديل مبيعات شهر يناير الماضي في الاتجاه التنازلي الى 431 ألف وحدة من 437 ألف وحدة ولا يزال ذلك بمنزلة المستوى الاعلى منذ شهر سبتمبر العام 2008.
وأشار الى ارتفاع المبيعات بنسبة 3ر12 في المئة على أساس سنوي “في دلالة على أن السوق لا يزال مستمرا في خطوات الانتعاش في وقت زاد السعر الوسيط لأسعار المبيعات بنسبة 9ر2 في المئة على أساس سنوي في فبراير 2013 ليصل الى 8ر246 ألف دولار في حين كان متوسط سعر البيع عند 7ر313 ألف دولار”.
ولفت (بيتك) في تقريره الى ارتفاع مبيعات المنازل القائمة بنسبة 8ر0 في المئة على أساس شهري الى 98ر4 مليون وحدة في فبراير الماضي وهو أعلى معدل منذ شهر نوفمبر العام 2009 كما ارتفع السعر الوسيط للمنازل أيضا خلال فبراير الماضي بنسبة 6ر11 في المئة على أساس سنوي الى 6ر173 ألف دولار.
وقال ان المتوسط المرجح لاعلى سعر في جميع أنواع العقارات التجارية في الولايات المتحدة كما في الربع الرابع من العام 2012 كانت نسبته 6ر9 في المئة مقارنة بعائد نسبته 8ر1 في المئة على الخزانة لمدة عشر سنوات كما في نهاية العام 2012.
وتوقع ان يظل قطاع العقار في الولايات المتحدة منتعشا خلال العام الحالي “طالما تعمل امريكا على تجنب الهاوية المالية وشريطة استمرار عملية النمو” مبينا ان أسعار المساكن لا تزال أقل بنسبة 30 في المئة تقريبا عن مستويات الذروة التي بلغتها في فترة ما قبل “فقاعة العقارات”.
وأشار (بيتك) في تقريره الى تضاعف أرقام البيع في بعض الأماكن هناك “اذ ان سوق الاسكان في أمريكا لا يزال في مرحلته الأولى من التعافي في وقت تتجه الولايات المتحدة نحو موسم بيع المنازل في الربيع”.
و لفت الى استمرار انخفاض معدلات الرهن العقاري مقابل زيادة أسعار المساكن علاوة على التحسن التدريجي في ثقة المستهلك ما من شأنه المساهمة في دعم زيادة مبيعات المنازل هناك.
وقال (بيتك) في تقريره انه تم تسجيل المخزون “الوطني” من المنازل المعروضة للبيع في الولايات المتحدة عند 94ر1 مليون وحدة ما يمثل انخفاضا بنسبة 2ر19 في المئة على أساس سنوي مبينا انه على أساس الوتيرة الحالية للمبيعات فإن المخزونات ستستنفذ خلال 7ر4 شهر وهو مستوى دون المعدل الصحي من العرض لمدة ستة أشهر.
وأشار الى احجام العديد من الامريكيين عن وضع منازلهم في السوق لانهم مدينون بقروض تزيد مبالغها عن القيمة التي تستحقها تلك المنازل متوقعا ان تكون هناك زيادة في عملية تثمين العقارات.

شاهد أيضاً

1280x960

3 مليارات دينار من البنوك لتمويلات الأسهم في النصف الأول

أبلغت مصادر مطلعة أن تمويل البنوك الموجه لشراء الأسهم سجل نمواً جيداً حتى منتصف العام …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *