الرئيسية » محــليــات » مسؤولة صحية كويتية تنال جائزة التميز في مجال تشجيع الرضاعة الطبيعية عربيا

مسؤولة صحية كويتية تنال جائزة التميز في مجال تشجيع الرضاعة الطبيعية عربيا

 

الكويت: كويت نيوز: نالت مراقبة تعزيز تغذية المجتمع في وزارة الصحة الكويتية الدكتورة منى الصميعي جائزة التميز في مجال تشجيع الرضاعة الطبيعية على مستوى الدول العربية وذلك في مؤتمر (دبي) الاقليمي العربي الثالث للرضاعة الطبيعية تقديرا لجهودها في هذا المجال.

وقالت الدكتورة الصميعي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم ان الجائزة “جاءت تقديرا لجهود دولة الكويت في دعم وتشجيع الرضاعة الطبيعية وحماية الاطفال الرضع من طرق ووسائل الرضاعة الصناعية التي لها مخاطر كثيرة على صحة الطفل الرضيع”.

وأضافت ان (شبكة ايبفان – العالم العربي) المعنية بحماية ودعم الأطفال الرضع عقدت اجتماعها على هامش المؤتمر آنف الذكر في (دبي) والذي اقيم في 16 و17 نوفمبر الجاري وأجرت انتخابات مجلس الادارة والرئاسة.

وأوضحت الدكتورة الصميعي انها انتخبت خلال الاجتماع رئيسا لشبكة (ايبفان – العالم العربي) والدكتورة ايمان اليافعي لعضوية مجلس الادارة ممثلة لدول مجلس التعاون الخليجي وهو نجاح يعد شرفا وفخرا لدولة الكويت.

وأكدت عزمها على بذل كل ما بوسعها لتحقيق الاهداف المنشودة من هذه الشبكة وسعيها جاهدة مع زملائها الاعضاء الى حماية ودعم الأطفال الرضع وأمهاتهم في الدول العربية كافة.

وذكرت انها قدمت محاضرتين على هامش المؤتمر الاولى حول الوضع الراهن لتشجيع الرضاعة الطبيعية في دولة الكويت والثانية عن المبادرة العالمية لتوثيق متابعة برامج تشجيع الرضاعة الطبيعية في دول العالم.

وبينت الدكتورة الصميعي ان برامج تشجيع الرضاعة الطبيعية في دولة الكويت بدأت مع تشكيل اللجنة الوزارية العليا لتشجيع ودعم الرضاعة الطبيعية في نوفمبر 1997 قبل ان تتشكل لجان فرعية على مستوى المناطق الصحية لتنفيذ خطة واستراتيجية البرنامج.

يذكر أن دولة الكويت كانت من بين الدول الأوائل التي قدمت تقارير واحصائيات عن برامج تشجيع الرضاعة الطبيعية وتم تحميل تقرير دولة الكويت منذ بداية عام 2011 على الموقع الالكتروني لهذه المبادرة التي أطلقتها الهند منذ العام 2009.

شاهد أيضاً

img_2976.jpg

بيان ‏اتحاد نقابات العاملين بالقطاع الحكومي : أمن الكويت خط أحمر .. وسنقف صفاً واحداً

• بيان ‏اتحاد نقابات العاملين بالقطاع الحكومي أمن الكويت خط أحمر .. وسنقف صفاً واحداً …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *