الرئيسية » أهم الأخبار » 61 قتيلاً بمجزرة جديدة لقوات الأسد في الصنمين بدرعا

61 قتيلاً بمجزرة جديدة لقوات الأسد في الصنمين بدرعا

 

قالت شبكة شام إن النظام السوري ارتكب مجزرة جديدة في بلدة الصنمين في درعا، ذهب ضحيتها إلى الآن 61 شخصاً بين مدنيين ومقاتلين وجنود، وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن عملية اقتحام نفذتها قوات النظام في بلدتين في جنوب البلاد.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس إن بين القتلى 6 دون سن الـ18 و7 نساء.

وأوضح أن القتلى الآخرين هم تسعة جنود نظاميين و16 مقاتلا معارضا.

وقال عبد الرحمن إن العملية بدأت بـ”انشقاق عشرة عسكريين ليل الثلاثاء من مركز عسكري قريب والاشتباه بفرارهم الى الصنمين وغباغب، ما دفع القوات النظامية الى اقتحام البلدتين الأربعاء”.

وتخللت الاقتحام اشتباكات عنيفة. وأشار المرصد الى أن القتلى سقطوا في “إطلاق رصاص وقصف وإعدام ميداني واشتباكات بين القوات النظامية السورية ومقاتلين من الكتائب المقاتلة”.

كما أسفر القصف عن تهدم وإحراق أكثر من 30 منزلا.

ورأى المرصد أن العملية تشكل “مجزرة جديدة” يرتكبها النظام “في ظل صمت المجتمع الدولي”.

شاهد أيضاً

1280x960

ارتفاع منسوب المياه فيه إلى مترين ونصف،قوارب مطاطية وغواصين يتعاملون حالياً مع نفق المنقف

اعلن مدير ادارة العلاقات العامة والاعلام بالإدارة العامة للاطفاء العقيد خليل الامير ان منسوب مياه …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *