الرئيسية » عالم التواصل الاجتماعي » أسيل عاودت التغريد: بعض أبناء الاسرة يرعون خطاب الكراهية

أسيل عاودت التغريد: بعض أبناء الاسرة يرعون خطاب الكراهية

 

كويت نيوز: بعد فترة انقطاع عادت النائبة السابقة اسيل العوضي الى التغريد من جديد.. حيث قالت: “مساؤكم خير ومحبة وسعادة. نعاود التغريد بعد استسلامنا لبعض الضغوط من الطلبة والمحبين. اعتذر عن الغياب المقصود احيانا وغير المقصود أحيانا اخرى”.

وبيّنت العوضي أن “الانقطاع عن الساحة هو ظاهرة صحية أنصح بها كل من يعتقد بأن حياته لن تستمر، إذا انقطع عنه الانترنت أو تخلى عن التعاطي بالشأن السياسي لشهريّن”.
وعلّقت العوضي علي بيان التحالف الوطني: “أطراف في الأسرة الحاكمة مسؤولة عن تفشي خطاب الكراهية، والخطاب الطائفي يهدم قواعد المجتمع”.. قائلةً: “أولًا أود أن ابارك للأخ العزيز عادل الفوزان لتبوئه منصب الأمين العام.. ثقتنا به كبيرة وبقدرته على القيادة”.
وشددت العوضي علي أن “خطاب الكراهية هو خطاب الضعفاء.. يلجأ له من لا يستطيع أن يكسب تأييد الآخرين بصورة أخلاقية. وهو ينم عن عقلية عنصرية لا تحترم الآخرين”.. وأضافت: “من يستخدم هذا الخطاب ومن يتجاوب معه، هم من يملكون عقلية تسلطية ويسعون لأن يفرضوا آراؤهم على الآخرين”.
وقالت العوضي “اتفق مع بيان التحالف بأن بعض أبناء الاسرة يرعى ويشجع مثل هذا الخطاب، وفق الوسائل الإعلامية المملوكة لهم وعبر السياسيين التابعين لهم، إلا ان ذلك لا يعفي الكثير من أبناء الشعب ممن يمارسون أو يشجعون مثل تلك الممارسات، وأخطر من ذلك هو أن يلقي خطاب الكراهية رواجًا لدى الكثيرين”.
ورأت العوضي أن “هذا موضوع لن تحله تشريعات ولا قوانين لأنه مستقر في النفوس.. الاستهجان الشعبي هو الوسيلة المثلى لمواجهة مثل تلك العقليات والأطروحات”.
واختتمت تصريحها قائلةً: “وأخيرا أرجو قبول اعتذاري عن التواصل والرد على تعليقاتكم لضيق وقتي.. متطلبات التدريس من تحضير وتصليح خصوصًا بعد غياب تأخذ كل وقتي”.

شاهد أيضاً

تويتر يدرس إطلاق حسابات مدفوعة

قال موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، الخميس، إنه يدرس إحداث نسخة خاصة من الحسابات على منصة …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *