الرئيسية » محــليــات » الهيكل التنظيمي للمناطق الصحية

الهيكل التنظيمي للمناطق الصحية

 

كويت نيوز: كشف مقترح الهيكل التنظيمي للمناطق الصحية بوزارة الصحة عن تعديلات في الهيكل التنظيمي للمنطقة الصحية أولها تعديل مسمى مدير المنطقة الصحية الى «المدير العام للمنطقة الصحية»، مشيرا الى ان المقترح يضم 3 ادارات تحت مظلة المدير العام للمنطقة الصحية، بالإضافة 8 مراقبات، و22 رئيس قسم، و22 شعبة.

3 إدارات

وذكر المقترح الذي ننفرد  بنشره والذي أعد من قبل وزارة الصحة بمشاركة مديري المناطق الصحية ان الادارات الثلاث هي ادارة «الرعاية الصحية الاولية ـ الشؤون الادارية والمالية ـ ادارة المستشفى»، مبينا أن ادارة الرعاية الصحية الأولية يندرج تحت مظلتها مسميان، الاول نائب المدير للشؤون الفنية والذي يشرف على رؤساء المراكز الصحية، والثاني مساعد المدير للشؤون الادارية والذي يشرف على أمناء المراكز الصحية بمراكز الرعاية الصحية الأولية.

الشؤون الإدارية والمالية

وجاء في المقترح انه بالنسبة لـ «ادارة الشؤون الادارية والمالية» فتندرج تحت مظلتها مراقبتان وهما مراقب «الشؤون الادارية ـ الشؤون المالية»، حيث تضم مراقبة الشؤون الادارية 3 اقسام، و9 شعب، وهي قسم الشؤون الادارية، ويضم شعبة «الجوازات ـ الملفات ـ الطباعة ـ الإجازات»، والثاني قسم الخدمات العامة ويضم شعبة «الزراعة ـ الإسكان ـ النقليات»، اما القسم الثالث فهو قسم سجل العاملين، ويضم شعبة «متابعة الدوام ـ الصادر والوارد»، اما مراقبة الشؤون المالية فتندرج تحت مظلتها 3 اقسام و10 شعب، وهي قسم الرواتب ويضم شعبة «رواتب الأطباء ـ رواتب الفنيين ـ رواتب الاداريين»، اما القسم الثاني فهو قسم المحاسبة، ويضم شعبة «المحاسبة ـ التكاليف ـ الميزانية ـ الصندوق»، والقسم الثالث والأخير هو قسم المخازن ويضم شعبة «المشتريات ـ التوريدات ـ المخازن».

وتضمن المقترح ايضا وجود مراقبة للشؤون الهندسية تندرج تحت مظلتها 4 اقسام وهي قسم «الكهرباء ـ الاتصالات ـ المدني ـ الميكانيكا»، علاوة على مراقبة خدمات الأسنان وتشمل قسمين وهما قسم «الأسنان بالمستشفى ـ الأسنان بالرعاية الأولية»، ومراقبة الخدمات التمريضية، وتضم قسم التمريض بالمستشفى وقسم التمريض بالرعاية الأولية، بالإضافة الى مراقبة الخدمات الصيدلانية والتي تتكون من قسمين ايضا وهما قسم الصيدلة بالمستشفى وقسم الصيدلة بالرعاية الأولية.

وبين المقترح ايضا وجود مراقبة لخدمات الصحة العامة تضم قسمين وهما «قسم الصحة العامة بالمستشفى ـ قسم الصحة العامة بالرعاية الأولية»، علاوة على مراقبة الشؤون القانونية والتي تندرج تحت مظلتها قسمين وهما «قسم التحقيقات ـ قسم العقوبات ومتابعة القضايا»، هذا بالإضافة الى قسم نظم المعلومات، والذي يتكون من شعبتين «شعبة التدريب وتطوير النظم – شعبة الشيكات والصيانة»، فضلا عن وجود قسم لـ «خدمة المواطن» في المقترح الجديد لهيكلة المناطق الصحية.

رفعه للديوان

مصادر صحية رفيعة المستوى في وزارة الصحة، أكدت في تصريح خاص لـ «الأنباء» انه تم رفع هذا المقترح لديوان الخدمة المدنية لدراسته، واعتماده في اقرب وقت، مشيرة في الوقت نفسه الى وجود العديد من الاجتماعات بين وزارة الصحة وديوان الخدمة المدنية لدراسة مقترح هيكلة المناطق الصحية، متوقعة في الوقت نفسه اعتماد هذا المقترح قريبا.

ولفتت المصادر الى أن الهدف من هذا الهيكل التنظيمي الجديد للمناطق الصحية هو اعطاء هيكلة جديدة لكل قطاع في المنطقة الصحية لرفع الاداء فيه، علاوة على تحديد التوصيف الوظيفي في جميع القطاعات داخل المنطقة الصحية بالتفصيل، بحيث يكون لكل قطاع وقسم وشعبة توصيفها الوظيفي الخاص بها تحت مظلة المنطقة الصحية.

وبينت ايضا ان الهدف من انشاء هذه الهيكلة الجديدة يرجع الى عدم وجود اي تغييرات على هيكلة المناطق الصحية منذ فترة طويلة، موضحة انه بهذه الهيكلة الجديدة ستواكب وزارة الصحة من خلال المناطق الصحية المستجدات، علاوة على تطوير الخدمة الصحية بالمناطق، ورفع جودة الخدمة.

ونوهت المصادر الى أن وجود الهيكل الجديد سينظم العمل الاداري في المناطق الصحية ويعطي مسميات وظيفية مختصة لكل قطاع مما يعكس على حجم ونمط العمل في المنطقة الصحية لتكون مؤسسة صحية متكاملة، وهذا سيعود بالنفع على الخدمة المقدمة واتخاذ القرارات الصحية التي تؤدي الى جودة الخدمة، مشيرة في الوقت نفسه الى ان هذا المقترح سينظم العمل في جميع قطاعات المناطق الصحية.

صلاحيات

مصادر صحية مطلعة اخرى، طالبت بدورها وزارة الصحة بإعطاء المزيد من الصلاحيات لمديري المناطق الصحية لتصل الى التعيين من قبلهم، بحيث تمنح الصلاحية للمنطقة الصحية بتعيين الاطباء والفنيين والممرضين والاداريين والصيادلة وغيرهم، وذلك لمعرفتها بالنقص والمتطلبات التي تحتاجها المستشفيات والمراكز الصحية من هذه الاحتياجات، بالإضافة الى صلاحيات اخرى من شأنها تطوير المنظومة الصحية ورفع مستوى الخدمات في المناطق الصحية، فضلا عن زيادة الميزانية في المناطق الصحية.

منطقة صحية سابعة

وترددت أنباء في اروقة وزارة الصحة عن احياء الدراسة التي قدمت في السابق بشأن انشاء منطقة صحية سابعة في محافظة مبارك الكبير، علما أن هذه الدراسة تم تقديمها منذ العام 2007 من قبل احد مديري المناطق الصحية السابق، والذي رفع هذا المقترح لأحد الوزراء السابقين، والذي اعلن بدوره الموافقة على هذه الدراسة، ولكن لم يحالف الحظ هذه الدراسة لترى النور، وذلك بسبب التغيير الوزاري المستمر، مما ادى الى بقاء هذه الدراسة حبيسة الادراج، كما أن انشاء منطقة صحية سابعة في محافظة مبارك الكبير اصبح ضرورة لتغطية اعداد السكان المتزايد في تلك المحافظة، ولتكون لها خصوصيتها في الخدمات الصحية من خلال هذه المنطقة الصحية والتي من المفترض ان تشمل مستشفيات ومراكز صحية خاصة بها، بدلا من اللجوء الى منطقتي الأحمدي وحولي الصحية مما يؤدي الى زيادة عدد المراجعين والمرضى في تلك المناطق، علما أن انشاء هذه المنطقة سيقلل ويخفف من العبء على المستشفيات الاخرى لتكون لكل محافظة استقلاليتها في تقديم الخدمة الصحية لسكانها.

شاهد أيضاً

547433_e

135 شابا تخلّفوا عن التجنيد

أكد رئيس هيئة الخدمة الوطنية في وزارة الدفاع اللواء ركن إبراهيم العميري اليوم الخميس أن …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *