الرئيسية » خارجيات » واشنطن تعزز دفاعاتها الصاروخية لمواجهة تهديد كوريا الشمالية

واشنطن تعزز دفاعاتها الصاروخية لمواجهة تهديد كوريا الشمالية

 

أعلن وزير الدفاع الأمريكي تشاك هاجل أمس الجمعة عن خطط لتعزيز الدفاعات الصاروخية في ولاية ألاسكا لمواجهة التهديد النووي المتزايد الذي تشكله كوريا الشمالية، تتضمن إضافة 14 صاروخا اعتراضيا لموقع دفاعي صاروخي في الولايةبحلول عام 2017 ونشر نظام تعقب بالرادار في اليابان.

ويمثل قرار إضافة 14 صاروخا اعتراضيا جديدا مضادة للصواريخ فيفرود جريلي بولاية ألاسكا عدولا عن قرار اتخذته إدارة الرئيسالأمريكي باراك أوباما في عام 2010 بوقف توسيع منطقة الدفاعاتالصاروخية هناك وإبقائها عند 30 صاروخا اعتراضيا.

وكانت إدارة الرئيس السابق جورج بوش تعتزم نشر ما إجماليه 44صاروخا اعتراضيا.

وجاء قرار هاجل باستكمال منظومة الصواريخ إلى 44 نتيجة للتهديدات المتزايدة من إيران ومن كوريا الشمالية على وجه الخصوص بعد أن أجرت بيونجيانج ثالث تجاربها النووية الشهر الماضي وأطلقت صاروخا لوضع قمر اصطناعي في مداره في ديسمبر/ كانون الأول.

وقال هاجل “السبب وراء ما نقوم به.. ليس لاغتنام أي فرصة بل تحسبا للتهديد.”

وأضاف أنه سيتم نشر الصواريخ الإضافية بحلول نهاية عام 2017ولكنه لم يكشف عن موعد بدء نشرها.

وذكر هاجل أن الولايات المتحدة ستمضي قدما في خطة أعلنتهاوزيرة الخارجية السابقة هيلاري كلينتون العام الماضي لنشر راداردفاعي صاروخي ثان في اليابان.

وجاء إعلان هاجل بعد أسبوع من تهديد كوريا الشمالية للولاياتالمتحدة بشن ضربة نووية وقائية.

ويقول بعض الخبراء إن كوريا الشمالية أمامها سنوات قبل أن تستطيع ضرب الولايات المتحدة بسلاح نووي رغم سعيها على مدى عقود لاكتساب قدرة نووية.

شاهد أيضاً

762215-1

زوجة رئيس الحكومة اليابانية تهرب من ترامب بـ”حيلة نسائية”

لجأت زوجة رئيس وزراء اليابان آكي آبي، إلى “حيلة ذكية” لتجنب الحديث مع الرئيس الأمريكي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *