الرئيسية » محــليــات » ذكرى الرشيدي: رفع الحظر عن العمالة الأندونيسية قريباً

ذكرى الرشيدي: رفع الحظر عن العمالة الأندونيسية قريباً

 

كويت نيوز: بحثت وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ذكرى الرشيدي مع وزير القوى العاملة الاندونيسي والوفد المرافق له صباح امس امكانية رفع الحظر عن قدوم العمالة الاندونيسية الى دولة الكويت وامكانية التوصل الى اتفاقيات تتيح استقدامها الى البلاد بعد فترة انقطاع دامت فترة طويلة.

اكدت ذلك الوزيرة ذكرى الرشيدي في تصريح لها عقب اجتماعها صباح امس مع وزير القوى العاملة الاندونيسي والهجرة محمد اسكندر والذي يزور البلاد حاليا ضمن جولة له في منطقة الخليج، مشيرة الى ان الوفد الاندونيسي يزور البلاد للتباحث حول امكانية الوصول الى اتفاقيات بشأن العمالة الاندونيسية، مؤكدة في هذا الصدد على عمق العلاقات المتميزة بين البلدين.

واضافت الرشيدي انه تم التباحث في شأن رفع الحظر عن العمالة الاندونيسية مؤكدة للوفد حرص دولة الكويت على ضمان حقوق العمالة من خلال قنوات رسمية وقانونية، وعلى الاستفادة من خبرات العمالة الاندونيسية المتميزة والمدربة في أعمال التطور التي تشهدها الكويت في الفترة الحالية وفي المستقبل القريب، كاشفة انها قدمت كافة الاجابة عن التساؤلات التي طرحها الوفد الاندونيسي والتي تتعلق بسبل حماية حقوق العمالة الوافدة بشكل عام.

وذكرت الرشيدي ان اجمالي العمالة الاندونيسية في الكويت يبلغ مايقارب 13 الفا منهم 12 ألفا من العمالة المنزلية والباقي في القطاع الأهلي.

ومن جهة اخرى اكدت الوزيرة ذكرى الرشيدي ان الوزارة ماضية في اتخاذ الاجراءات الكفيلة بسد النواقص في كافة ادارات العمل في وزارة الشؤون والقضاء على كل أشكال الفساد، مؤكدة سعيها الدؤوب الى تحسين الأداء في قطاع العمل فضلا عن بذل المزيد من الجهود من اجل اصدار القانون الخاص في انشاء الهئية المستقلة للقوى العاملة لافتة ان الموضوع لازال في طور المعالجة.

وختمت الوزيرة الرشيدي بالكشف عن توجيهات اعطتها للقائمين على قطاع العمل والتفتيش بشأن تكثيف الجولات التفتيشية على المؤسسات والشركات للتأكد من قيامها بأعمالها، مشيرة الى ان الوزارة مستمرة في مكافحة أي شكل من أشكال التجارة في الاقامات.

شاهد أيضاً

1280x960

شروط تعجيزية تقف أمام حق الكويتية العزباء في «السكن»

تعاني المواطنة الكويتية التي فاتها قطار الزواج، حرمانها العديد من الحقوق والخدمات، التي تحصل عليها …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *