الرئيسية » خارجيات » مجهولون يطلقون النار على الشرطة أمام مبنى محافظة بورسعيد

مجهولون يطلقون النار على الشرطة أمام مبنى محافظة بورسعيد

 

ذكر مراسلون أن مجهولين أطلقوا النار على الشرطة أمام مبنى محافظة بورسعيد في تطور جديد للأحداث المتصاعدة منذ أيام.

من جهة أخرى، تصاعدت حدة الاشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن في بورسعيد، كما سقط عدد من المصابين جراء استخدام الشرطة لقنابل الغاز المسيل للدموع.

وشارك الآلاف في تشييع المدنيين الثلاثة ضحايا الاشتباكات مع الشرطة التي وقعت أمس الأحد في مدينة بورسعيد، مرددين هتافات تطالب برحيل الرئيس المصري محمد مرسي وتندد بوزارة الداخلية المصرية.

وكان ثلاثة مدنيين وشرطيان قتلوا في ساعة متأخرة من مساء أمس الأحد في اشتباكات ببورسعيد التي تشهد اضطرابات منذ نهاية كانون الثاني/يناير الماضي.

وردد الآلاف هتافات مناهضة للرئيس محمد مرسي، من بينها “ارحل ارحل”، ولوزارة الداخلية مثل: “يا داخلية يا جبانة”.

وفي هذه الأثناء تواصلت الاشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين أمام مديرية أمن بورسعيد التي تقع في منطقة بعيدة عن تلك التي تجري بها مراسم التشييع.

وبدأت الاشتباكات صباح الأحد بعدما قررت وزارة الداخلية نقل 39 متهماً فيما يعرف في مصر بـ”قضية مجزرة بورسعيد”.

وتصدر محكمة جنايات بورسعيد في التاسع من آذار/مارس الجاري حكمها في القضية، بعد أن قررت في 26 كانون الثاني/يناير الحكم على 21 متهماً بالإعدام وأحالت أوراقهم الى مفتى الجمهورية للتصديق على قرارها وفقاً لما يقضي به القانون المصري. وجرى العرف أن يؤيد المفتي قرارات الإعدام التي يتخذها القضاء.

وكانت مدينة بورسعيد شهدت عقب إصدار هذه الأحكام تظاهرات واشتباكات مع الشرطة أدت الى مقتل أكثر من 40 من أهالي المدينة التي تتواصل فيها حركة عصيان مدني بدأت قبل أكثر من أسبوعين احتجاجاً على سياسات الرئيس محمد مرسي.

شاهد أيضاً

1280x960

إيران تنفي «التحرش» بسفن أمريكية وتحذر من وقوع اشتباكات

نفت إيران السبت اتهامات أمريكية بأن زوارقها الهجومية السريعة “تحرشت” بسفن حربية عند مدخل الخليج …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *