الرئيسية » خارجيات » الغنوشي يتعرض للرشق بالحجارة في شمال غرب تونس

الغنوشي يتعرض للرشق بالحجارة في شمال غرب تونس

 

أفاد مصدر أمني تونسي اليوم الأحد أن رئيس حركة النهضة الإسلامية الحاكمة راشد الغنوشي تعرض للرشق بالحجارة من جانب بعض سكان مدينة تالة في شمال غرب البلاد، حسب ما أفادت وكالة “فرانس برس”.

وقال المصدر إن عشرات من السكان هتفوا “ارحل” لدى مشاهدتهم الغنوشي الذي حضر ليلقي خطابا في مركز تالة. وبعدما عاد سريعا إلى سيارته تعرض للرشق بالحجارة، ما أدى إلى إصابة زجاجها الخلفي بأضرار.

وأوضح زبير الشهودي مدير مكتب الغنوشي أن بعض الشبان رشقوا موكب أعضاء حركة النهضة بالحجارة، حين حضروا لمعاينة إعادة نبش رفات ناشط تونسي كان أعدم عام 1963 إبان عهد الرئيس التونسي الراحل الحبيب بورقيبة. وبناء على طلب عائلته، أعيد نبش رفات أحمد رحموني لتحديد الأسباب الفعلية لوفاته.

يذكر أنه خلال إحياء الذكرى الثانية للثورة التي أطاحت بالرئيس السابق زين العابدين بن علي، تعرض الرئيس التونسي المنصف المرزوقي ورئيس المجلس الوطني التأسيسي مصطفى بن جعفر للرشق بالحجارة في مدينة سيدي بوزيد (وسط غرب) فيما كانا يحاولان التحدث أمام نحو خمسة آلاف شخص.

شاهد أيضاً

3_26_201774258PM_10647220891

توقيف معارض روسي خلال مظاهرة ضد الفساد في موسكو

أوقفت الشرطة الروسية، الأحد، المعارض ألكسي نافالني، خلال مشاركته في مظاهرة وسط العاصمة موسكو للتنديد …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *