الرئيسية » أهم الأخبار » وزير الاعلام: آلية لدعم فئة المخترعين الشباب سيتم الاعلان عنها قريبا

وزير الاعلام: آلية لدعم فئة المخترعين الشباب سيتم الاعلان عنها قريبا

 

الكويت: كويت نيوز: أكد وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح أهمية الابتكار والاختراع وضرورة الاهتمام بالنشء والشباب المخترعين وتشجيعهم على ذلك مبينا ان هناك آلية لدعم هذه الفئة سيتم الاعلان عنها قريبا.
وقال الشيخ محمد العبدالله عقب افتتاحه الليلة الماضية المعرض الدولي الخامس للاختراعات في الشرق الأوسط ممثلا لسمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح ان “ما رأيناه في المعرض الذي ينظمه النادي العلمي الكويتي تحت شعار (لقاء المستثمرين بالمخترعين) من اختراعات لنحو 145 مخترعا يمثلون 37 دولة من مختلف دول العالم يدل على أهمية الابتكار والاختراع وكذلك أهمية الاعتناء بالنشء والشباب”.
وثمن دور وجهود القائمين على النادي العلمي الكويتي “ومساهماتهم ومساعدتهم في تنمية قدرات شبان وشابات الكويت العلمية وصولا الى هذا المستوى المتقدم من الابتكار والابداع”.
ودعا الجميع الى زيارة المعرض “لمشاهدة ما توصل اليه الكثير من أبنائنا المبدعين وضيوف دولة الكويت من المخترعين الذي يعرضون اختراعات تعود بالفائدة علينا جميعا”.
واشاد بوجود جمع كبير من المخترعين في المعرض “يعرضون اختراعات حصلوا بموجبها على براءات اختراع من منظمات علمية دولية والكثير منها متميز ويثلج الصدر وأيضا قد يقدم الفائدة للبشرية”.
وأوضح انه سيتم العمل والتباحث مع مجلس ادارة النادي العلمي على توفير الاحتياجات المطلوبة للنادي “خصوصا بعد رؤية تلك الابداعات العظيمة من المخترعين والأبناء المبدعين في مركز صباح الأحمد للموهبة والابداع ما يؤكد اهمية رعاية هذه الفئة” مشيرا الى تفكير جاد حاليا لانشاء مركز خاص لتسويق الاختراعات والافكار وصولا الى تطوير آليات الدعم والتسويق كلها.
من جانبه تقدم رئيس مجلس ادارة النادي العلمي المهندس اياد جاسم الخرافي بالشكر والتقدير لصاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه على رعايته السامية للمعرض في دورته الخامسة ودعم سموه اللامحدود للشباب الكويتي ككل ولاسيما المخترعين.
وقال المهندس الخرافي ان المعرض يستهدف بالدرجة الاولى اجتذاب المستثمرين نحو ساحة المخترعين وكذلك الشركات المهتمة بالاختراعات وايجاد مساحة من التعاون بين الجميع واشراك أكبر عدد من أفضل المخترعين والمستثمرين ووضع الكويت والعالم العربي على خارطة التقدم العلمي والتكنولوجي من خلال مشاركة أكبر عدد من المخترعين الكويتيين والعرب.
وأضاف ان المعرض يحتضن حاليا 225 اختراعا لعدد 145 مخترعا يمثلون 37 دولة من مختلف أنحاء العالم فيما يشهد عدد المشاركات ازديادا عاما بعد عام “ما يؤكد نجاح المعرض الذي وضع الكويت في مصاف الدول العالمية” في هذا الشأن.
وأشار الى “المستوى الراقي والمتقدم” للاختراعات المعروضة اضافة الى مشاركة مكتب براءات الاختراع الخليجي والتي كان لها الأثر الطيب على مشاركة اوسع للمخترعين الخليجيين اضافة الى زيادة عدد المنظمات المشاركة هذا العام.
واشاد بعدد من الاختراعات المتميزة لمخترعين كويتيين “منها اختراع لسلمان العتيبي الذي لم يتجاوز ال18 من عمره اضافة الى اختراع لفهد الهويشل الى جانب الكثير من المخترعين الشباب الذين التحقوا بالنادي العلمي منذ صغرهم.
من جهته قال الأمين العام للنادي العلمي ونائب رئيس اللجنة العليا المنظمة يوسف الحمد ان ما حققه المعرض من انجاز “يعد نجاحا تفتخر به الكويت ويضعها في مصاف الدول الكبرى المهتمة بالاختراعات والمخترعين”.
واضاف الحمد ان هذا النجاح لم يكن ليتحقق لولا العمل الدؤوب والجهد الجبار من قبل اعضاء متطوعين يتمثل هدفهم الاساسي في الارتقاء بسمعة بلدهم الكويت معربا عن الامل في مزيد من التواصل بين مخترعي الكويت ونظرائهم من مختلف دول العالم.
بدوره قال رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة فيصل الجزاف ان التعاون بين الهيئة والنادي العلمي متواصل مؤكدا ان الهيئة تسعى دائما لتقديم الدعم للمبادرات الشبابية التي تحفز الشباب على الابتكار وتقديم افضل ما لديهم من اختراعات تفيد افراد المجتمع.
من جانبه أعرب سفير اسبانيا لدى دولة الكويت انجيل لوسادا عن سعادته بوجوده في حفل افتتاح المعرض الذي يضم بين اروقته العديد من الاختراعات المتميزة على مستوى العالم مشيرا الى ان اسبانيا تشارك بوفد كبير من ابرز مخترعيها لعرض اختراعاتهم.
وثمن السفير الاسباني جهود دولة الكويت عامة والنادي العلمي خاصة لاقامة هذا المعرض المهم الذي يتيح الفرصة للعديد من المخترعين التعارف فيما بينهم والاستفادة من خبرات الآخرين.
من جانبه قال ممثل الهيئة العامة للبيئة محمد العنزي ان المعرض الدولي للاختراعات اثبت نجاحه على مدى السنوات السابقة ووضع الكويت على خارطة الدول الداعمة للاختراع والابتكار مضيفا ان هذا الوقت يحتاج الى تشجيع فئة الشباب واتجاهاتهم نحو الاختراع والابتكار.
من جانبه قال مدير مركز صباح الاحمد للموهبة والابداع الدكتور عمر البناي ان المركز يعتبر الداعم الاساسي للمخترعين الكويتيين بالتعاون مع النادي العلمي موضحا ان المركز شارك في هذا المعرض بما يقارب ال12 مخترعا كويتيا.
واضاف البناي ان المركز تابع لمؤسسة الكويت للتقدم العلمي ويعمل على دعم المخترعين حتى ترى اختراعاتهم النور وان الدعم لا يقتصر فقط على المشاركة بالمعارض لعرض الاختراعات.
وأوضح ان من كان لديه براءة اختراع سيدخل الجدولة السنوية للمركز موضحا انه تم ادخال من 20 الى 25 اختراعا بالجدولة لهذا العام وتم تصنيع نماذج لهذه الاختراعات ووضع دراسة لتطويرها تمهيدا لعرضها على المستثمرين.
بدوره قال مدير العلاقات العامة في شركة زين أحد الرعاة الأساسيين للمعرض وليد الخشتي “لنا الشرف التواجد في حفل افتتاح المعرض ويكفينا فخرا انه يقام برعاية سامية لحضرة صاحب السمو امير البلاد” مشيرا الى أن (زين) دائما ما ترعى الامور الابداعية والاختراعات والتي تأتي في اطار المسؤولية المجتمعية.
وأضاف الخشتي ان الشركة تعمل دائما على دعم كل ما من شأنه تشجيع الشباب على التميز والابتكار مشيرا الى ان رعايتهم للمعرض تأتي ضمن سلسلة من الرعايات خاصة في الجوانب التربوية والعلمية “ولدينا تركيز كبير على تلك الجوانب”.
أما مدير العلاقات العامة في مؤسسة البترول الكويتية (احد الرعاة الاساسيين) علي حسن مراد فقال انه من منطلق ايمان المؤسسة بالمسؤولية المجتمعية “نقوم برعاية كل الفعاليات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية والعلمية وخاصة هذا المعرض الذي يشرفنا ان يقام برعاية سمو امير البلاد”.
وأضاف مراد ان المؤسسة تولي اهمية اكبر لكل ما يخص الشباب تحديدا ويتم اعطاؤه الأولوية في الدعم والرعاية على اعتبار انهم قادة المستقبل مبينا ان مثل هذه النشاطات تنمي وتطور قدرات الشباب وبالتالي من المهم دعم هذا المعرض المهم لرفع اسم دولة الكويت عالميا.
من جهته اعرب مدير مكتب المنظمة العالمية (ميلست) داود الاحمد عن شكره لجهود النادي العلمي حول تنظيمه هذا المعرض الدولي للاختراعات مبينا ان مثل هذه المعارض المهمة تتيح الكثير من الفرص للمهتمين بالانجازات العلمية الموجودة على مستوى العالم.
واضاف الاحمد ان الاطلاع على هذه الاختراعات تسهل لابناء الشعب الكويتي وتشجعهم على ان يحذوا حذو هذا الانجاز العالمي مضيفا ان النادي العلمي ومكتب براءة الاختراع ومركز صباح الاحمد للموهبة والابداع ومؤسسة الكويت للتقدم العلمي تتعاون جميعها من اجل الحفاظ على السمعة العالية للكويت في مجال دعم الاختراعات.
من جانبه اكد رئيس الوفد القطري ناصر الجبر ان مشاركة دولته مستمرة بالمعرض الدولي خلال السنوات الماضية متوجها بالشكر الى سمو امير البلاد لرعايته هذا المعرض والى رئيس واعضاء النادي العلمي وكل القائمين على المعرض.
واشاد ممثل السفارة السعودية صلاح البنين بمعرض الاختراعات لما يقدمه من اختراعات متميزة مشيرا الى الاهتمام الكبير من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين للمخترعين والمخترعات من ابناء المملكة.
واشار البنين الى ان بلاده تستضيف العديد من المؤتمرات العلمية العالمية بشكل مستمر معلنا ان هناك توجها لتنظيم معارض خاصة بالاختراعات قريبا.

شاهد أيضاً

عاجل الكويت

#عاجل…قوات الاحتلال تزيل البوابات الإلكترونية من مدخل #المسجد_الأقصى من جهة باب الأسباط

عاجل | قوات الاحتلال تزيل البوابات الإلكترونية من مدخل المسجد الأقصى من جهة باب الأسباط

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *