الرئيسية » محــليــات » اتحاد العمال: ملتزمون بالحيادية ولا نتبنى توجهات التجمعات السياسية

اتحاد العمال: ملتزمون بالحيادية ولا نتبنى توجهات التجمعات السياسية

 

كويت نيوز: طالب الاتحاد العام للعمال بإطلاق حوار وطني واسع وشامل، تشارك فيه جميع القوى السياسية، وقوى المجتمع المدني وجميع أطياف ومكونات المجتمع لبحث جميع الأمور المختلف عليها بشفافية ونزاهة ووضوح، على ان يتحلى المشاركون فيه بالإيجابية البناءة وسماع وقبول الرأي والرأي الآخر، ويكون المنطلق الأساسي لهذا الحوار هو الولاء للوطن، وتقدم خلاله المصلحة الوطنية العليا على كل مصلحة.

جاء ذلك في بيان صحفي أدلى به سكرتير عام الاتحاد فارس الصواغ، وجاء فيه:

يدور على الساحة الكويتية في الوقت الحاضر لغط كبير حول مضمون المادة 104 من قانون العمل في القطاع الاهلي رقم 2010/6، التي تحظر على النقابات الاشتغال بالمسائل السياسية والدينية والمذهبية، وفي هذا المجال لا بد لنا من توضيح بعض الامور المبدئية والثوابت التاريخية التي لا تقبل الشك او الالتباس بجوهرها ومضمونها.

استقلالية

ان الاتحاد العام لعمال الكويت كان ولا يزال منظمة نقابية عمالية مستقلة تمثل جميع فئات الطبقة العاملة دون تمييز بين انتسابها الى اي من مكونات مجتمعنا الكويتي، وبغض النظر عن انتمائها الديني او المذهبي او العرقي او لونها او جنسيتها. وقد حافظ الاتحاد العام منذ نشأته على حياده التام وعدم الانحياز الى اي حزب او تيار سياسي متمسكا برأيه الحر وبعدم الرضوخ للضغوطات التي تمارسها اي من الجهات الحزبية او العقائدية من اجل توظيفه لمصلحة خطها او نهجها السياسي. وعلى هذا الاساس كان الاتحاد العام يطرح رأيه المستقل في جميع المناسبات بكل جرأة وموضوعية، اما ما يطرحه اليوم بعض النقابيين باسم الحركة النقابية فهو لا يعبر الا عن الآراء الشخصية لتلك الاطراف.

من هذا المنطلق المبدئي لعب الاتحاد العام لعمال الكويت طوال تاريخه الذي يمتد لحوالي خمسين سنة دورا سياسيا وطنيا رائدا، وكانت له مواقف مشهودة يعتز بها في سبيل الكويت وشعبها، ومن اجل الطبقة العاملة ومطالبها وقضاياها الاقتصادية والاجتماعية، والدفاع عن الدستور والحقوق والحريات الديموقراطية والعامة، مؤكدا أن ما يطرحه البعض حاليا مجرد آراء واجتهادات شخصية.

شاهد أيضاً

547197_e

حظر استخدام «الأكياس البلاستيكية» في المجمعات التعاونية

وافق المجلس البلدي في جلسته العادية اليوم الاثنين برئاسة مهلهل الخالد على الاقتراح الخاص بتثبيت …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *