الرئيسية » عالم التواصل الاجتماعي » “تويتر” تعلن عن إطلاق أعمالها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

“تويتر” تعلن عن إطلاق أعمالها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

 

أعلنت شركة “كونكت آدز” عن الانطلاقة الرسمية لنشاطات أعمال “تويتر” في الشرق الاوسط و شمال أفريقيا، وذلك خلال مؤتمر صحفي انعقد في دبي وقامت فيه الشركة بإزاحة الستار عن خططها للمنطقة حيث ستعمل “تويتر” بالتعاون مع “كونكت آدز” من أجل مساعدة الشركات والعلامات التجارية على مواكبة متطلبات واحتياجات المستهلكين من خلال مجموعة منتجات المبيعات والإعلانات التي تقدمها “تويتر” الذي نمواً هائلاً في منصة التراسل خلال العام الماضي حيث بلغت قاعدة مستخدميه النشطين 200 مليون مستخدم بالإضافة إلى تسجيل 400 مليون تغريدة في اليوم.

وقال شايلش راو نائب رئيس العمليات العالمية في “تويتر”: “إننا متحمسون جداً لإطلاق منتجاتنا المروجة Promoted Products إلى المنطقة العربية حيث لدينا ملايين المستخدمين النشطين الذين يُقبلون على تويتر بهدف الاقتراب أكثر من القضايا التي تهمهم والتي تخص حياتهم. وقد اختارت ‘تويتر’ كونكت آدز‘ كشريكنا الرسمي في المنطقة العربية حيث سيكونون بمثابة امتداد لفريق مبيعات ‘تويتر’ الخاص. وتنسجم هذه الشراكة مع استراتيجيتنا التي تهدف حالياً لتنمية وتعزيز تواجدنا حول العالم.”

من جهته صرح محمد المهيري، المدير التنفيذي في “كونكت آدز”: “باستطاعة الشركات من مجموعة واسعة جداً من الصناعات والقطاعات استخدام ‘تويتر’ الآن لتبادل المعلومات والتواصل مع قاعدة عملائها ومع الجمهور وتوجيه الحديث وتعزيز الرسائل التي يودون إيصالها عبر ‘تويتر’.”

تُعنى منصة “تويتر” بكل ما يستحق الاهتمام والمتابعة حيث تدرك الشركات أن “تويتر” تمنحها منصة تسويق قوية تساعد على خلق قبول وإيجابية لدى المستهلك تجاه الاسم التجاري وتدعم المنصة تلك الشركات في مسعاها للوصول إلى مستهلكين جدد وتعزيز الولاء للعلامة التجارية.

ستتمكن الشركات في المنطقة من تحسين نتائجها بواسطة الإعلان على “تويتر” حيث ستقدم “كونكت آدز” المنتجات الثلاثة في مجموعة المنتجات المروجة التابعة لـ “تويتر” إلى مدراء العلامات التجارية والمسوقين. وتتوفر هذه المنتجات، التي تشمل “التغريدات المروجة” Promoted Tweets و”الحسابات المروجة” Promoted Accounts و”الاتجاهات المروجة” Promoted Trends، للمسوقين حالياً في كل من الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة واليابان وأميركا اللاتينية كما وأصبحت تتوفر بدءاً من اليوم للمسوقين في المنطقة العربية.

أضاف محمد المهيري قائلاً: “مع مجموعة المنتجات المروجة التابعة لـ ‘تويتر’، تستطيع الشركات أن تؤسس قاعدة من المتتبعين لأعمالها وبالتالي الدفع باتجاه نمو أعمالها. والأمر الذي لا يقل أهمية هو أن تلك الشركات تستطيع أن تستقي بعض المعلومات عن عملائها من خلال توجيه إعلاناتها إلى بلدان معينة أو اهتمامات معينة. وعلى الأرجح باستطاعة الشركات معرفة تلك النوعية من المعلومات بواسطة أبحاث السوق ولكن بتكلفة أعلى ووقت وجهد أطول. وستساعدها تلك المعلومات المكتسبة على تطوير رسائل موجهة تحديداً لأسواق مختلفة وعملاء مختلفين.”

علق محمد المهيري: “يحب المستخدمون والمسوقون بساطة التنقل بين أجهزة هواتفهم وأجهزتهم المتنقلة ومنصات المختلفة التي تتيحها ’تويتر‘ الذي يعد منصة التسويق الأكثر دينامكية وفعالية المتاحة على الإنترنت في الوقت الراهن. ففي عصر التواصل الرقمي هذا، من الضروري أن تعتمد العلامات التجارية كل الوسائل المتاحة على الساحة الرقمية من أجل التأكد من رؤية أكبر قدر ممكن من الناس لعلامتها التجارية وتأسيس صورة إيجابية لتلك العلامة التجارية. نحن نؤمن أن مجموعة منتجات الإعلان الخاصة بـ ’تويتر‘ ستساعد العلامات التجارية على النمو بشكل أوسع وأسرع في كل المنطقة.”

شاهد أيضاً

762249-1

يوتيوب يضيف ميزة جديدة لمكافحة المحتوى الإرهابي

أعلنت منصة مشاركة مقاطع الفيديو يوتيوب عن إضافتها ميزة جديدة تجعل من الصعب على أولئك …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *