الرئيسية » اخبار المراة » فريحة الأحمد: زيادة الوعي بدور المرأة يعزز قدرتها على القيام بمهامها

فريحة الأحمد: زيادة الوعي بدور المرأة يعزز قدرتها على القيام بمهامها

 

كويت نيوز: برعاية سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد انطلقت فعاليات مؤتمر تعزيز دور المرأة في الحفاظ على السلم والامن الذي تنظمه الجمعية الكويتية للاسرة المثالية بالشراكة مع المفوضية العليا للامم المتحدة لشؤون اللاجئين وسفارة مملكة هولندا في الكويت .

وبدأت فعاليات المؤتمر بورشة عمل تحضيرية ناقشت دور المرأة الكويتية والخليجية في تعزيز الامن والسلم وناقشت جلسة الافتتاح قضية العنف ضد المرأة في العالم، خاصة في عالمنا العربي مع عدم وجود إحصاءات حقيقية للعنف الذي يقع عليها بكافة أشكاله، مستضيفة رئيسة مجلس سيدات أعمال الإمارات الشيخة الدكتورة هند القاسمي، ومدير إدارة البرامج والتثقيف بالوكالة باللجنة الوطنية لحقوق الإنسان القطرية الشيخة جوهرة محمد آل ثاني، والشيخة الدكتورة ميمونة الصباح، وسفير مملكة هولندا لدى الكويت تون بون فون اوخسيه، ومديرة مكتب المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الدكتورة حنان حمدان.

وبدورها، قالت الشيخة الدكتورة ميمونة الصباح إن المرأة الكويتية بطبعها تسعى إلى السلم وتحترمه في كافة توجهاتها وتعاملاتها شأنها في ذلك شأن الرجل، لافتة إلى أن السياسة الخارجية للكويت تميزت منذ نشأتها بالسلم الذي تشتق منه وجودها واستقرارها ونموها، لذلك حرصت على الالتزام به والمحافظة عليه. ولفتت إلى أن المرأة الكويتية سعت لنشر مبدأ السلم والدفاع عنه داخل مجتمعها، وخارجه، وظلت على امتداد تاريخها عونا للرجل، ومصدر عطاء غير محدود، ومثالها الشيخة مريم بنت الشيخ عبدالله الأول التي هبت تحث الرجال على مقاومة المعتدين في أول معركة في تاريخ الكويت وهي معركة الرقة فأصبحت نخوة أبناء أسرة آل صباح بإخوان مريم.

من جانبها، بينت الشيخة الدكتورة هند القاسمي أن مشكلة العنف ضد المرأة ظاهرة دولية ولا يمكن معالجتها إلا بتضافر جهود أعضاء المجتمع الدولي، مبينة أن المعلومات والإحصاءات المتوافرة في هذا المجال لا تعكس الصورة الحقيقية لما تعانيه المرأة.

وأوضحت أن القوانين المعمول بها في الكثير من المجتمعات غير كافية لحماية المرأة عند تعرضها للعنف، مما يجعلها تتردد في الإعلان عما تتعرض له، مشددة على أن العنف ضد المرأة لا هوية له، حتى ان 47 في المئة من النساء في الأردن يتعرضن للضرب بصورة دائمة، و95 في المئة من ضحايا العنف من النساء، و80 في المئة من ضحايا العنف في الهند من النساء، وتتعرض 700 ألف امرأة في أميركا للاغتصاب سنويا، فيما تتعرض 1411 امرأة في جنوب افريقيا يوميا للاغتصاب،

من جانبها، قالت الشيخة جوهرة آل ثاني إن الدستور القطري أرسى مبادئ المساواة في الحقوق والواجبات بين المواطنين والمساواة أمام القانون بغض النظر عن الجنس، مضيفة: رغم حداثة العمل النسائي في قطر فإن المرأة القطرية تتمتع بتشجيع القيادة السياسة، لكن لا تزال هناك بعض التحديات في التشريعات والتدابير الإجرائية.

شاهد أيضاً

536979_e (1)

الاطفاء تعلن حالة الاستنفار بسبب سوء الاحوال الجوية

كويت نيوز: الاطفاء تعلن حالة الاستنفار بسبب سوء الاحوال الجوية وتهيب ادارة العلاقات العامة والإعلام …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *